الأربعاء، 10 نوفمبر، 2010

شكـــرًا من الأعمــــاق













كعـــادتي أصبحت أرجع إلى بيتي الـ " الثالث " لالا .. أصبح الـ " الثاني " !! متأخرة بعض الشيئ ..
محملة بطلبات من هنا وهناك لأني أصبحت بنت الــــ " ... "

أشعر بمشاعر مختلطة عند رجوعي ، عند جلوسي بين صديقاتي أقصد بين أخواتي ..

أشعر وكأنني كائن غريب بينهم .. وكأن المكان أصبح ليس لي !

....

أحاول جاهدةً تجاهل هذا الشعور

ولكن..

الحمد لله على كل حـال


أخواتــي ..

حركتكم .. تعني لي الكثيــر بل الكثير جدًا جدًا جدًا

جددتم شيئـًا ما كامنٌ في داخلـي

سعدت كثيـرًا ..

فكنتم وما زلتم أخواتـًا لي لم تلدهم أمـي ..


شكــــرًا من الأعمـــــاق ..




همســـة : " هذا لا يعني أني كنت أحمل لكم شيئـًا في قلبي الصغير الذي لا يعرف غير التقدير والمحبة ولكن مجرد تفجر بعض الشعور ليس إلا "

2 التعليقات:

غير معرف يقول...

سبحان الملك !!

أنت
نعم أنت في نفس المكان(البيت الثاني)
لم يتغير عليك كثيرا

لـــكـــــــــــن..

ماذا تقولين عنا نحن
اللواتي كنا وما زلنا نشعر بهذا الشعور منذ فترة ليست بوجيزة
نشعر بأن المكان أصبح غريبا جدا
والوجوه بدأت تتغير علينا بعض الشيء


أعانكم ربي وسدد خطاكم

سكـــــــون يقول...

لا حول ولا قوة إلا بالله

أيا أختاه .. يا ترى هل الخطأ فينا بأننا لسنا مرنين مع متغيرات الحياة؟

أم أنه أمر طبيعي ؟


ولكن صدقتِ .. أعاننا الله ..

إرسال تعليق