الجمعة، 10 يونيو، 2011

قبل الغوص





كمــا وعدتكن أخواتي ..

قبل أن أبدأ بالجزء الثاني من اليوم التكتيكي الغير متوقع! خخخ
أن أذكـر موقف حدث لي وأنا في الإعدادية أو الأول الثانوي >> حاجة زي كده ههه

وكعادة الأهل سااابقـًا في كل إجازة صيف .. يقضون يومًا من أيامها في الـ ( وندر لاند ) من الصباح حتى المساء

وكانت من ضمن الألعاب المائية و برك السباحة ..

مسبح مقسم إلى قسمين

قسم .. على طولي تقريبًا >> من طولي ما شاء الله خخ

والقسم الثاني .. غير مخصص للسباحة !!
عمقه 5 أمتـار تقريبــًا !!

وضعوا منصة على طرف المسبـح .. الناس فيه بالطوابيــــر ..

وطبعـًا أختكم كالعادة مغــامرة رقم 1 >> بشهادة الوالدة هههه

وكما لا يخفيكم ســرًا >> لا تعرف السبـاحة !
ولكن لحظتها تظن أنها تعلمت منذ سنوات كيف تخرج حين الغوص !! >> آل تتذكر آل هههه

حزمت أختكم أشرعتها ..
وخرجت مشمرة عن ساعديها

وركبــــــــــــــت المنصـــــــة
وانتظرت في الطابــور

والقلــب بدأ يرتجـف
لا أحد معــي
لا أحد يعـرف
لمن أقول الوصيــة؟ ههههه

>> ها إيمان .. شو رايج بالجرأة ؟ ههههه


المهــم .. وصل دوري .. ولا مفــــــــــــــــــر !!


كان حبلاً ممدودًا أظن إلى الطرف الثاني .. وعليه عجلة رُبط بـه مقبضين حتى نمسك بــه ..

ومن ثم .. ( يدزووووونج ) .. إلى أن تصلـــي إلى منتصف المسبح !! ذو الـ 5 أمتــار >> طولي ؟ هههههه

فوجدت نفسـي معلقــة ً بين السماء والأرض !!

لا املـك إلا أن أقذف نفســي و (اللـه يســتر ) !!

طبعًا قذفـت نفسـي ..

والبنية اللي بعدي تنتظرني أطلع لأن دورها خخخ

بس أختكم شكلها عيبتها السالفة تحــت ..

خخخخ

طولت !!

تبون الصراحة .. >> أشك إنها 5 أمتـار .. كنت أحس عمري قاعدة أطلع .. بس ما وصلت !! ههههههههههههه

وأووول ما طلعت وأخييييرًا

شفت المنقذة هههه قامت تشوف شو سالفتـي .. خخ

زين عاد ما نطت .. ورفستني .. كان المفروض أطلع و أقولها >> صادووووه خخ >> عاد كيف أقولها بالإنجليزي ؟ هههههه


المهم الحمد لله .. نجونــا


بس اتعرفون الغريب !


على ما أظن إني رديت أكررها كم من مـــرة !

صدق إنــي ................. !!


ما عليكم مواقفي في المغامرات كثيـــرة !!

نراكم في الحلقات القادمة ..


كانت مجرد فــاصل ..

وانتظروا الجزء الثانـــي " مبتسم "


0 التعليقات:

إرسال تعليق